منتديات طلاب كليات تمريض Forums nursing college students
 
HomeلمنتديRegisterLog in
Latest topics
» العناية المركزة.. ودورها الفعال في إنقاذ المصاب The role of intensive care unit
Wed Jan 28, 2015 8:02 am by حسام المصري

»  ماهو مرض السكر وكل ماتريد معرفته عن السكر
Mon Jan 26, 2015 7:46 pm by حسام المصري

» تعليم طريقة الحقن
Mon Jan 26, 2015 7:44 pm by حسام المصري

» طريقة حقن الأنسولين
Mon Jan 26, 2015 7:43 pm by حسام المصري

» كيفية سحب عينة دم How to draw blood sample
Mon Jan 26, 2015 7:36 pm by حسام المصري

» طرق اعطاء الانسولين - هيئه الاسعاف المصريه
Mon Jan 26, 2015 7:33 pm by حسام المصري

» يوميات التمريض - كيفية اعطاء الدواء تحت الجلد ؟
Mon Jan 26, 2015 7:31 pm by حسام المصري

» دعامة في القلب
Mon Jan 26, 2015 7:29 pm by حسام المصري

» ما هى الدعامة وكيف تركيبة داخل القلب
Mon Jan 26, 2015 7:27 pm by حسام المصري

» : قسطرة الشريان السباتي وتثبيت الدعامات
Mon Jan 26, 2015 7:25 pm by حسام المصري

» عمليه القسطرة العلاجيه للقلب من الالف الى الياء
Mon Jan 26, 2015 7:20 pm by حسام المصري

» عمليه القسطرة العلاجيه للقلب من الالف الى الياء
Mon Jan 26, 2015 7:20 pm by حسام المصري

» عمليه القسطرة العلاجيه للقلب من الالف الى الياء
Mon Jan 26, 2015 7:19 pm by حسام المصري

» عمليه القسطرة العلاجيه للقلب من الالف الى الياء
Mon Jan 26, 2015 7:19 pm by حسام المصري

» عمليه القسطرة العلاجيه للقلب من الالف الى الياء
Mon Jan 26, 2015 7:19 pm by حسام المصري

» يوميات التمريض - تعلم المصطلحات الطبية بكل سهوله
Mon Jan 26, 2015 7:17 pm by حسام المصري

» يوميات التمريض - طريقة سحب البلغم من الفم ؟
Mon Jan 26, 2015 7:12 pm by حسام المصري

» تعلم تركيب الكانيولا ( IV Cannulation ) Pharma School.FLV
Mon Jan 26, 2015 7:09 pm by حسام المصري

» Suturing Course (Arabic, no music) | دورة خياطة الجروح - شرح باللغة العربية
Mon Jan 26, 2015 7:07 pm by حسام المصري

» تعلم طريقة الحقن العضلي - هام للجميع
Mon Jan 26, 2015 7:05 pm by حسام المصري

» يوميات التمريض - كيف تحدث الذبحة الصدرية ؟
Mon Jan 26, 2015 7:03 pm by حسام المصري

»  يوميات التمريض - اساسيات نقل الدم
Mon Jan 26, 2015 6:58 pm by حسام المصري

» عملية قسطرة القلب
Mon Jan 26, 2015 5:16 pm by حسام المصري

» مقدمه فى التمريض Assessment
Mon Jan 26, 2015 4:08 pm by حسام المصري

»  كيفية ربط أطفالكم على القران الكريم 25 طريقة
Tue Apr 24, 2012 3:51 am by حسام المصري

» فيديو الرجيم المثالى د. اسامة حجازى
Thu Aug 25, 2011 6:09 pm by حسام المصري

» (( الرجيم المثالي ))
Thu Aug 25, 2011 6:05 pm by حسام المصري

» النظام الغذائى لمرضى النقرس 
Thu Aug 25, 2011 5:56 pm by حسام المصري

» Calorie Burners
Sat Aug 20, 2011 9:31 am by حسام المصري

»  Healthy Eating Apps
Sat Aug 20, 2011 9:29 am by حسام المصري

الساعه الان
>

Search
 
 

Display results as :
 
Rechercher Advanced Search
Who is online?
In total there is 1 user online :: 0 Registered, 0 Hidden and 1 Guest

None

Most users ever online was 71 on Sun Dec 11, 2011 12:03 pm
لا اله الا الله

Share | 
 

 الإدارة ووظائفهـا الخمس

View previous topic View next topic Go down 
AuthorMessage
حسام المصري
مدير المنتدي
مدير المنتدي


Male عدد الرسائل : 649
العمر : 46
الموقع :
نقاط : 29153
تاريخ التسجيل : 2009-03-06

PostSubject: الإدارة ووظائفهـا الخمس   Wed Mar 11, 2009 9:57 am

--------------------------------------------------------------------------------

الإدارة ووظائفهـا الخمس


مقدمة
قد تسمع هذه الأسئلة، أو قد يتبادر بعضها إلى ذهنك، "ما هي الإدارة؟ من هو المدير؟" أو قد تقول لنفسك "أنا موظف فقط، فما حاجتي لمعرفة العملية الإدارية!؟ أليس هذا هو عمل الرؤساء والمدراء؟".
في الواقع، مهمـا كان موقعنـا أو وظيفتنـا يتلزّم علينـا أحيانا إدارة بعض الأمور. وحتى نتمكن من إدارتها بشكل جيد، علينـا أن نعي العملية الإدارية وعناصرها الرئيسية ومبادئها العامة. فمـا هي الإدارة ؟ ومـا الهدف من تعلم الإدارة ؟ ومـا هي وظـائفهـا ؟


الإدارة
من المنظور التنظيمي الإدارة هي إنجاز أهداف تنظيمية من خلال الأفراد وموارد أخرى. وبتعريف أكثر تفصيلا للإدارة يتضح أنها أيضا إنجاز الأهداف من خلال القيام بالوظائف الإدارية الخمسة الأساسية (التخطيط، التنظيم، التوظيف، التوجيه، الرقابة).


الهدف من تعلّم الإدارة
الهدف الشخصي من تعلم الإدارة ينقسم إلى شقين هما
-زيادة مهاراتك.
-تعزيز قيمة التطوير الذاتي لديك.
من المؤكد أنك ستطبق أصول الإدارة في عملك وفي حياتك الخاصة أيضا. لكن تطبيقها يعتمد على ما تقوم بعمله. فعندما تعمل مع موارد محددة ومعروفة يمكنك استخدام الوظائف الخمسة للإدارة. أما في حالات أخرى فقد تستخدم وظيفتين أو ثلاثة فقط.


الإدارة بين الأمـس واليـوم


سـابقـاً كانت الادارة تنظر الى النتائج وتهمش الجانب الانساني.


في الخمسينيات :كان الاهتمام بـ ال Mass production أي الانتاج بالجمله.
في الستينيات:كان الاهتمام بـ العلاقات الانسانيه، أي كيف نحفز الاخرين على العمل بفاعلية أكبر
في السبعينيات:كان الاهتمام بـ التخطيط الاستراتيجي، والاهتمام بالعوامل الخارجية.
في التسعنيات: كان الاهتمام بـ ازالت البيوقراطية، وتقسيم الوظائف على طريقة غير بيوقراطية.
اليوم: الاهتمام بـ الفرد وتقدير الكفاءات البشرية والتطوير من النفس، وبهذا ادارة ذاتية.

الإدارة العليـا وتتمثـل بـ القائد Leader
والإدارة الوسطى وتتمثل بـ المدير Manager
ولكل منهما مهام يقوم بها


فـ القائد هو الشخصية الاهم في المنظمة
مهام القائد على المستوى الاستراتيجي :
يهتم بمعرفـة الامور العامة كلها دون التعمق بهـا (نظرة شاملة)
التجديد، التطوير، النصح، ووضع المهام، نظرة واسعة وبعيده



أما المدير فهو مساعد القائد
مهام المدير على المستوى التكتيكي:
يهتم بالتوجيه، يتعمق بالمهام المسؤول عنها
ادارة الموارد البشرية والمادية
الارشاد والتوجيه والتحفيز والمراقبة وتنظيم الافراد وتوظيفهم
والاهم أستخدام الادوات المناسبة والافراد المناسبين لتحقيق الاهداف (التخصص).



كمـا هنـاك أيضـاً القادة الميدانيين


المستوى الاستراتيجي: هو التخطيط على المدى البعيد من خمسة الى عشرة أعوام
المستوى التكتيكي:هوالتخطيط على المدى القصير من عام لـ عامين

الوظائف التي تقوم بها الادارة






التخطيط

غالبا ما يعدّ التخطيط الوظيفة الأولى من وظائف الإدارة، فهي القاعدة التي تقوم عليها الوظائف الإدارية الأخرى. والتخطيط عملية مستمرة تتضمن تحديد طريقة سير الأمور للإجابة عن الأسئلة مثل ماذا يجب أن نفعل، ومن يقوم به، وأين، ومتى، وكيف. بواسطة التخطيط سيمكنك إلى حد كبير كمدير من تحديد الأنشطة التنظيمية اللازمة لتحقيق الأهداف.
مفهوم التخطيط العام يجيب على أربعة أسئلة هي:
*ماذا نريد أن نفعل؟
*أين نحن من ذلك الهدف الآن؟
*ما هي العوامل التي ستساعدنا أو ستعيقنا عن تحقيق الهدف؟
* ما هي البدائل المتاحة لدينا لتحقيق الهدف؟ وما هو البديل الأفضل؟

من خلال التخطيط ستحدد طرق سير الأمور التي سيقوم بها الأفراد، والإدارات، والمنظمة ككل لمدة أيام، وشهور، وحتى سنوات قادمة.
التخطيط يحقق هذه النتائج من خلال:
1.تحديد الموارد المطلوبة.
2.تحديد عدد ونوع الموظفين (فنيين، مشرفين، مدراء) المطلوبين.
3. تطوير قاعدة البيئة التنظيمية حسب الأعمال التي يجب أن تنجز (الهيكل التنظيمي).
4.تحديد المستويات القياسية في كل مرحلة وبالتالي يمكن قياس مدى تحقيقنا للأهداف مما يمكننا من إجراء التعديلات اللازمة في الوقت المناسب.
يمكن تصنيف التخطيط حسب الهدف منه أو اتساعه إلى ثلاث فئات مختلفة تسمى:
التخطيط الاستراتيجي: يحدد فيه الأهداف العامة للمنظمة.
التخطيط التكتيكي: يهتم بالدرجة الأولى بتنفيذ الخطط الاستراتيجية على مستوى الإدارة الوسطى.
التخطيط التنفيذي: يركز على تخطيط الاحتياجات لإنجاز المسؤوليات المحددة للمدراء أو الأقسام أو الإدارات.

أنواع التخطيط الثلاثة:
*التخطيط الاستراتيجي:يتهم التخطيط الاستراتيجي بالشؤون العامة للمنظمة ككل. ويبدأ التخطيط الستراتيجي ويوجّه من قبل المستوى الإداري الأعلى ولكن جميع المستويات الإدارة يجب أن تشارك فيها لكي تعمل.
وغاية التخطيط الاستراتيجي هي:
1.إيجاد خطة عامة طويلة المدى تبين المهام والمسؤوليات للمنظمة ككل.
2. إيجاد مشاركة متعددة المستويات في العملية التخطيطية.
3.تطوير المنظمة من حيث تآلف خطط الوحدات الفرعية مع بعضها البعض.
التخطيط التكتيكي:يركز التخطيط التكتيكي على تنفيذ الأنشطة المحددة في الخطط الاستراتيجية. هذه الخطط تهتم بما يجب أن تقوم به كل وحدة من المستوى الأدنى، وكيفية القيام به، ومن سيكون مسؤولاً عن إنجازه. التخطيط التكتيكي ضروري جدا لتحقيق التخطيط الاستراتيجي. المدى الزمني لهذه الخطط أقصر من مدى الخطط الاستراتيجية، كما أنها تركز على الأنشطة القريبة التي يجب إنجازها لتحقيق الاستراتيجيات العامة للمنظمة.

التخطيط التنفيذي:يستخدم المدير التخطيط التنفيذي لإنجاز مهام ومسؤوليات عمله. ويمكن أن تستخدم مرة واحدة أو عدة مرات. الخطط ذات الاستخدام الواحد تطبق على الأنشطة التي تتكرر. كمثال على الخطط ذات الاستخدام الواحد خطة الموازنة. أما أمثلة الخطط مستمرة الاستخدام فهي خطط السياسات والإجراءات.

خطوات إعداد الخطط التنفيذية:
الخطوة الأولى: وضع الأهداف: تحديد الأهداف المستقبلية.
الخطوة الثانية: تحليل وتقييم البيئة: تحليل الوضع الحالي والموارد المتوفرة لتحقيق الأهداف.
الخطوة الثالثة: تحديد البدائل: بناء قائمة من الاحتمالات لسير الأنشطة التي ستقودك تجاه أهدافك.
الخطوة الرابعة: تقييم البدائل: عمل قائمة بناءً على المزايا والعيوب لكل احتمال من احتمالات سير الأنشطة.
الخطوة الخامسة: اختيار الحل الأمثل: اختيار الاحتمال صاحب أعلى مزايا وأقل عيوب فعلية.
الخطوة السادسة: تنفيذ الخطة: تحديد من سيتكفل بالتنفيذ، وما هي الموارد المعطاة له، وكيف ستقيم الخطة، وتعليمات إعداد التقارير.
الخطوة السابعة: مراقبة وتقييم النتائج: التأكد من أن الخطة تسير مثل ما هو متوقع لها وإجراء التعديلات اللازمة لها.

التنظيم


التنظيم يبين العلاقات بين الأنشطة والسلطات. "وارين بلنكت" و "ريموند اتنر" في كتابهم "مقدمة الإدارة" عرّفا وظيفة التنظيم على أنها عملية دمج الموارد البشرية والمادية من خلال هيكل رسمي يبين المهام والسلطات.


هنالك أربعة أنشطة بارزة في التنظيم:
1. تحديد أنشطة العمل التي يجب أن تنجز لتحقيق الأهداف التنظيمية.
2. تصنيف أنواع العمل المطلوبة ومجموعات العمل إلى وحدات عمل إدارية.
3. تفويض العمل إلى أشخاص آخرين مع إعطائهم قدر مناسب من السلطة.
4.تصميم مستويات اتخاذ القرارات.
المحصلة النهائية من عملية التنظيم في المنظمة: كل الوحدات التي يتألف منها (النظام) تعمل بتآلف لتنفيذ المهام لتحقيق الأهداف بكفاءة وفاعلية.



ماذا يعمل التنظيم؟
العملية التنظيمية ستجعل تحقيق غاية المنظمة المحددة سابقا في عملية التخطيط أمرا ممكنا.
بالإضافة إلى ذلك،
فهي تضيف مزايا أخرى.
1. توضيح بيئة العمل:
كل شخص يجب أن يعلم ماذا يفعل. فالمهام والمسؤوليات المكلف بها كل فرد، وإدارة، والتقسيم التنظيمي العام يجب أن يكون واضحا. ونوعية وحدود السلطات يجب أن تكون محددة.
2.تنسيق بيئة العمل:الفوضى يجب أن تكون في أدنى مستوياتها كما يجب العمل على إزالة العقبات. والروابط بين وحدات العمل المختلفة يجب أن تنمى وتطور. كما أن التوجيهات بخصوص التفاعل بين الموظفين يجب أن تعرّف.
3.الهيكل الرسمي لاتخاذ القرارات:
العلاقات الرسمية بين الرئيس والمرؤوس يجب أن تطور من خلال الهيكل التنظيمي. هذا سيتيح انتقال الأوامر بشكل مرتب عبر مستويات اتخاذ القرارات.
"بلنكت" و "اتنر" يستمران فيقولان أنه بتطبيق العملية التنظيمية ستتمكن الإدارة من تحسين إمكانية إنجاز وظائف العمل.


الخطوات الخمسة في عملية التنظيم:


الخطوة الأولى: احترام الخطط والأهداف:
الخطط تملي على المنظمة الغاية والأنشطة التي يجب أن تسعى لإنجازها. من الممكن إنشاء إدارات جديدة، أو إعطاء مسؤوليات جديدة لبعض الإدارات القديمة، كما الممكن إلغاء بعض الإدارات. أيضا قد تنشأ علاقات جديدة بين مستويات اتخاذ القرارات. فالتنظيم سينشئ الهيكل الجديد للعلاقات ويقيّد العلاقات المعمول بها الآن.
Back to top Go down
http://nursing.twilight-vampire.com
حسام المصري
مدير المنتدي
مدير المنتدي


Male عدد الرسائل : 649
العمر : 46
الموقع :
نقاط : 29153
تاريخ التسجيل : 2009-03-06

PostSubject: Re: الإدارة ووظائفهـا الخمس   Wed Mar 11, 2009 9:58 am

الخطوة الثانية: تحديد الأنشطة الضرورية لإنجاز الأهداف:
ما هي الأنشطة الضرورية لتحقيق الأهداف التنظيمية المحددة؟ يجب إعداد قائمة بالمهام الواجب إنجازها ابتداء بالأعمال المستمرة (التي تتكرر عدة مرات) وانتهاء بالمهام التي تنجز لمرة واحدة.


الخطوة الثالثة: تصنيف الأنشطة:
المدراء مطالبون بإنجاز ثلاث عمليات:.
1. فحص كل نشاط تم تحديده لمعرفة طبيعته (تسويق، إنتاج، … الخ).
2. وضع الأنشطة في مجموعات بناء على هذه العلاقات.
3. البدء بتصميم الأجزاء الأساسية من الهيكل التنظيمي.


الخطوة الرابعة: تفويض العمل والسلطات:
إن مفهوم الحصص كقاعدة لهذه الخطوة هو أصل العمل التنظيمي. في بدء الإدارات، الطبيعة، الغاية، المهام، وأداء الإدارة يجب أن يحدد أولا كأساس للسلطة. هذه الخطوة مهمة في بداية وأثناء العملية التنظيمية.


الخطوة الخامسة: تصميم مستويات العلاقات:
هذه الخطوة تحدد العلاقات الرأسية والعرضية (الأفقية) في المنظمة ككل. الهيكل الأفقي يبين من هو المسؤول عن كل مهمة. أما الهيكل الرأسي فيقوم بالتالي:
1. يعرف علاقات العمل بين الإدارات العاملة.
2.يجعل القرار النهائي تحت السيطرة (فعدد المرؤوسين تحت كل مدير واضح).
التوظيف


الناس المنتمين للمنظمة هم الموارد الأكثر أهمية من جميع الموارد الأخرى. هذه الموارد البشرية حصلت عليها المنظمة من خلال التوظيف. المنظمة مطالبة بتحديد وجذب والمحافظة على الموظفين المؤهلين لملئ المواقع الشاغرة فيها من خلال التوظيف حيث يبدأ التوظيف بتخطيط الموارد البشرية واختيار الموظفين ويستمر طوال وجودهم بالمنظمة.
يمكن تبيين التوظيف على أنها عملية مكونة من ثمان مهام صممت لتزويد المنظمة بالأشخاص المناسبين في المناصب المناسبة. هذه الخطوات الثمانية تتضمن: تخطيط الموارد البشرية، توفير الموظفين، الاختيار، التعريف بالمنظمة، التدريب والتطوير، تقييم الأداء، المكافآت والترقيات (وخفض الدرجات) والنقل، وإنهاء الخدمة.



مهام التوظيف الثمانية:
أولا: تخطيط الموارد البشرية:الغاية من تخطيط الموارد البشرية هي التأكد من تغطية احتياجات المنظمة من الموظفين ويتم عمل ذلك بتحليل خطط المنظمة لتحديد المهارات المطلوب توافرها في الموظفين. ولعملية تخطيط الموارد البشرية ثلاث عناصر هي
1. التنبؤ باحتياجات المنظمة من الموظفين.
2.مقارنة احتياجات المنظمة بموظفي المنظمة المرشحين لسد هذه الاحتياجات.
3.تطوير خطط واضحة تبين عدد الأشخاص الذين سيتم تعيينهم (من خارج المنظمة) ومن هم الأشخاص الذين سيتم تدريبهم (من داخل المنظمة) لسد هذه الاحتياجات.

ثانيا: توفير الموظفين:
في هذه العملية يجب على الإدارة جذب المرشحين لسد الاحتياجات من الوظائف الشاغرة. وستستخدم الإدارة أداتين في هذه الحالة هما مواصفات الوظيفة ومتطلباتها. وقد تلجأ الإدارة للعديد من الوسائل للبحث عمن يغطي هذه الاحتياجات، مثل: الجرائد العادية والجرائد المختصة بالإعلانات، ووكالات العمل، أو الاتصال بالمعاهد والكليات التجارية، ومصادر (داخلية و/أو خارجية) أخرى. وحاليا بدأت الإعلانات عن الوظائف والاحتياجات تدار عن طريق الإنترنت حيث أنشأت العديد من المواقع لهذا الغرض.


ثالثا: الاختيار:بعد عملية التوفير، يتم تقييم هؤلاء المرشحين الذين تقدموا لشغل المواقع المعلن عنها، ويتم اختيار من تتطابق عليه الاحتياجات. خطوات عملية الاختيار قد تتضمن ملئ بعض الاستمارات، ومقابلات، واختبارات تحريرية أو مادية، والرجوع لأشخاص أو مصادر ذات علاقة بالشخص المتقدم للوظيفة.


رابعا: التعريف بالمنظمة:بمجرد اختيار الموظف يجب أن يتم دمجه بالمنظمة. عملية التعريف بالمنظمة تتضمن تعريف مجموعات العمل بالموظف الجديد وإطلاعه على سياسات وأنظمة المنظمة.


خامسا: التدريب والتطوير:
من خلال التدريب والتطوير تحاول المنظمة زيادة قدرة الموظفين على المشاركة في تحسين كفاءة المنظمة.


التدريب: يهتم بزيادة مهارات الموظفين.
التطوير: يهتم بإعداد الموظفين لإعطائهم مسؤوليات جديدة لإنجازها.


سادسا: تقييم الأداء:
يتم تصميم هذا النظام للتأكد من أن الأداء الفعلي للعمل يوافق معايير الأداء المحددة.


سابعا: قرارات التوظيف:
قرارات التوظيف كالمتعلقة بالمكافآت التشجيعية، النقل، الترقيات، وإنزال الموظف درجة كلها يجب أن تعتمد على نتائج تقييم الأداء.


ثامنا: إنهاء الخدمة:
الاستقالة الاختيارية، والتقاعد، والإيقاف المؤقت، والفصل يجب أن تكون من اهتمامات الإدارة أيضا.
التوجيه



بمجرد الانتهاء من صياغة خطط المنظمة وبناء هيكلها التنظيمي وتوظيف العاملين فيها، تكون الخطوة التالية في العملية الإدارية هي توجيه الناس باتجاه تحقيق الأهداف التنظيمية. في هذه الوظيفة الإدارية يكون من واجب المدير تحقيق أهداف المنظمة من خلال إرشاد المرؤوسين وتحفيزهم.


وظيفة التوجيه يشار إليها أحيانا على أنها التحفيز، أو القيادة، أو الإرشاد، أو العلاقات الإنسانية. لهذه الأسباب يعتبر التوجيه الوظيفة الأكثر أهمية في المستوى الإداري الأدنى لأنه ببساطة مكان تركز معظم العاملين في المنظمة. وبالعودة لتعريفنا للقيادة "إنجاز الأعمال من خلال الآخرين"، إذا أراد أي شخص أن يكون مشرفا أو مديرا فعالا عليه أن يكون قياديا فعالا، فحسن مقدرته على توجيه الناس تبرهن مدى فعاليته.
Back to top Go down
http://nursing.twilight-vampire.com
 
الإدارة ووظائفهـا الخمس
View previous topic View next topic Back to top 
Page 1 of 1

Permissions in this forum:You cannot reply to topics in this forum
منتديات طلاب كليات تمريض Forums nursing college students :: مستشفى ممرضات كول-
Jump to: